"أفكار" الصادرة عن "الثقافة" على "فيسبوك"
12 / 04 / 2017

 

في الثامن والعشرين من الشهر الماضي، ومع العدد 338 من مجلة "أفكار" التي  تصدرها وزارة الثقافة الأردنية، انطلقت صفحة خاصة للمجلة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، تشرف عليه الروائية والقاصة منال حمدي، ويتضمن مواد العدد الورقي للمجلة.
ويأتي إطلاق الصفحة انسجاما مع رؤية هيئة التحرير الجديدة لمجلة أفكار وحرصها على أن تصل المجلة إلى القارئ أينما وجد، دون اعتبار للحدود الجغرافية الضيّقة التي لم تقف يومًا عائقًا أمام الثقافة التي تجمعنا.
رئيس تحرير مجلة "أفكار"، الروائي والقاص جمال ناجي أشار في تصريح خاصة لـ"الغد" إلى أننا نعيش في عصر الثورة الالكترونية، لذلك فلا بد من مواكبتها والاستعانة بأدواتها وتقنياتها الالكترونية، ومنها وسائل التواصل الاجتماعي مثل "فيسبوك" وغيره، من أجل  نشر الثقافة بشتى أنواعها.
وأكد على أن مجلة أفكار الورقية ستبقى تصدر كما هي، ولكن ضمن نهج جديد من حيث المضمون وهو التركيز على الثقافة الاجتماعية والمدينة باعتبارها واحدا من متطلبات التطوير المجتمعي وتحصين الإنسان ضد الأفكار المتطرفة.
وأضاف ناجي أن المجلة على صفحة التواصل الاجتماعي ستكون نافذة تسعى إلى توسيع نطاق توزيع مواد المجلة، عن طريق الوصول إلى اكبر عدد ممكن من القراء، اخذين بعين الاعتبار أن الفئة المستهدفة للصفحة هي من الشباب في الأغلب، الذين لا تصلهم النسخ الورقة من المجلة، مبينا أن طريقة النشر على صفحات التواصل الاجتماعي ستكون بإعادة نشر المواد الموجودة في المجلة الورقة مع إضافة الروابط التي تواصل القراءة إلى المقالة بشكل كاملة إلى الموقع الأساسي للمجلة في وزارة الثقافة.
ورأى ناجي أن هذه الطريقة في نشر المواد عبر صفحة التواصل الاجتماعي، يسهل على المتابعين الوصول والمواد المنشورة، وعدم حصرها بالنسخ الورقة، مشيرا إلى المجلة في حلتها الجديدة تضمن هيئة التحرير من نخبة من الأكاديميين وأستاذة الجامعات وهم أصحاب خبرات واسعة في المجال الثقافة، ولديهم سعى وقدرات على التقييم بفضل التوافق اللافت بينهم.
وتعتبر هذه الخطوة استجابة لقرار هيئة التحرير في إجراء تقييم دوري لأعدادها من خلال ما يردها عبر هذه الصفحة من مقترحات وأفكار وآراء قد تسهم في تطوير أدائها. 
وعلى الرغم من أن موقع وزارة الثقافة الإلكتروني يقوم بدور فاعل في نشر وإيصال المجلة محليا وعربيا، إلا أن إنشاء هذه الصفحة يحمل هدفا آخر يتمثل في إتاحة الفرصة أمام القراء والمتابعين للتفاعل بشفافية مع ما ينشر من مواد المجلة، ومع أعضاء هيئة التحرير سعيا وراء تحقيق أهداف المجلة المتمثلة في خدمة الثقافة وتطويرها ونشرها، فضلا عن الترجمة العملية للشعار الذي أطلقته هيئة التحرير الجديدة "نحو ثقافة مدنية" بوصفها استحقاقا ثقافيا اجتماعيا ستعمل الهيئة على تكريسه عن طريق تضمين أعداد المجلة مواد عن الثقافة المدنية. وتتكون هيئة التحرير الجديدة من: جمال ناجي رئيساً للتحرير، مجدولين أبوالرب مديرة للتحرير، وأعضاء هيئة التحرير: د. سمير قطامي، د. غسان عبد الخالق، د. خالد الحمزة، د. مهى العتوم، د. أيمن تيسير، نضال برقان، وسكرتيرة تحرير المجلة منال حمدي، التي ستقوم بالإشراف على الصفحة، ويشاركها بالإشراف الفني على الموقع الشاعر محمد خضير مخرج المجلة، حيث ستنشر بعضًا من محتويات العدد على مدار شهر كامل حسب تسلسل المواد المنشورة في النسخة الورقية.
كما وسيقوم رئيس التحرير ومديرة التحرير وأعضاء هيئة التحرير بمتابعة الصفحة للرد على التعليقات والملاحظات التي ستؤخذ بعين الاعتبار، والاستفسارات من جميع الكتاب من الوطن العربي. ويمكن الاطلاع والتفاعل مع الصفحة عن طريق الرابط التالي:

 https://www.facebook.com/مجلة-أفكار-1205387286248311/?fref=ts

(عزيزة علي، (الغد

12/4/2017