Black & White
حسني زيد الكيلاني (1910-1979)
-A +A
29 / 07 / 2020

 

ولد حسني بن عمر بن رشيد زيد الكيلاني سنة 1910 (على الأرجح) في السلط- وقيل في نابلس- لأسرة فقيرة، إذ كان والده يعمل في فلاحة الأرض، وقد توفي وولده حسني في السنة السادسة من عمره، فعاش وأخوه الأكبر رشيد- الذي أصبح شاعراً في وقتٍ لاحق- وأخته ثريّا، مع أمّهم في كنف جدّهم رشيد في مدينة نابلس. توفي جدّه بعد فترة قصيرة، فانتقلت أسرته إلى السلط؛ لتعيش هناك عقداً من الزمان، في رعاية خال الأولاد الشيخ عبد الحليم زيد الكيلاني، إمام السلط ومفتيها. ثمّ انتقل حسني وأمّه وأخوه إلى الكرك، وظلّوا فيها إلى أن تزوّج أخوه، فعادوا إلى السلط.

 

تعلّم حسني في مدرسة السلط الثانوية، إذ التحق بها في العام الدراسي 1922/1921 وبقي فيها حتى العام الدراسي 1928/1927 ثم تركها بسبب الظروف القاسية آنذاك. نشر الشاعر في حياته عدة قصائد في المجلات والصحف، منها: جريدة الجزيرة ومجلة الرائد ومجلة العروبة ومجلة المعرفة وترك شعراً مخطوطاً.

 

عمل في سلك التدريس خلال ثلاثينيات هذا القرن، إذ عُيِّن معلّماً في مدينة الخليل، فانتقل مع والدته إليها، وبقيا فيها فترة تتراوح ما بين ثمانية إلى عشرة أعوام. انتقل حسني وأمّه إلى عمّان سنة 1940، واتصل- بعد عودته من فلسطين- بالملك عبد الله بن الحسين، فمدحه بعدّة قصائد، نشرها في ديوانه، في باب "هاشميات". أنعم عليه الملك عبداللّه بوظيفة في الجيش برتبة كاتب مدني سنة 1948، وبقي في هذه الوظيفة حتى 15/10/1960.

توفي في الزرقاء 5/9/1979.

 

مؤلفاته:

  • أطياف وأغاريد، شعر، دار الرائد للدعاية والنشر، عمّان 1946، ثم أعادت وزارة الثقافة نشر الديوان ضمن سلسلة إحياء التراث الأردني/ رقم 3.

من مراجع ترجمته:

  • من أعلام الفكر والأدب في الأردن، محمد أبو صوفة، جمعية عمال المطابع التعاونية، عمّان، 1983.
  • الحركة الشعرية في الضفة الشرقية، عيسى الناعوري، منشورات وزارة الثقافة، عمّان، 1980.
  • حسني زيد الكيلاني حياته وشعره، عيدة الهربيد، منشورات وزارة الثقافة، عمّان، 1996.