البث التجريبي للتصميم الجديد
انطلاق "أيام الفيلم التحريكي الياباني" في "الرينبو".. الليلة
19 / 03 / 2017

 

بدعوة من الهيئة الملكية الأردنية للأفلام، وبالتعاون مع سفارة اليابان في الأردن، تقام «أيام الفيلم التحريكي الياباني»،في السابعة من مساء اليوم الأحد 19/3/2017 وتستمر حتى يوم غد، في مسرح الرينبو - جبل عمان.

وتعرض "الأيام" الليلة فيلم «الريح تعلو»، من إخراج هاياو ميازاكي، مدته 126 دقيقة، وهو تحريكي، باليابانية مع ترجمة إلى الإنجليزية، إنتاج 2013، وجاء في التعريف به: يحلم «جيرو» بتصميم طائرات جميلة والتحليق فيها، حيث يستوحي إلهامه من مصمم الطيران الإيطالي الشهير «كبروني». بحكم قصر نظره منذ سن مبكرة وعدم قدرته على أن يصبح طياراً، ينضم «جيرو» إلى شركة هندسية يابانية كبرى في 1927 ويصبح واحداً من مصممي الطائرات الأكثر ابتكاراً وبراعة في العالم. يلتقي «ناهوكو» ويقع في غرامها بينما تنمو صداقته مع زميله «هونجو» ويحافظ عليها ويقدرها. 

يروي الفيلم جزءاً كبيراً من حياة «جيرو هوريكوشي» – الرجل الذي صمّم الطائرات المقاتلة اليابانية خلال الحرب العالمية الثانية - ويستعرض أحداثاً تاريخية رئيسية من بينها زلزال كانتو الكبير في 1923 وفترة الكساد الكبير وتفشي وباء السّل ودخول اليابان في الحرب. يُعرب الكاتب والمخرج هاياو ميازاكي عن تقديره للمهندس «هوريكوشي» في هذه القصة الملحمية من الحب والمثابرة وتحديات العيش واتخاذ القرارات في عالم مضطرب.

ترشح الفيلم لجائزة الأوسكار لأفضل فيلم تحريكي للعام وترشح لجائزة غولدن غلوب لأفضل فيلم بلغة أجنبية. وقد فاز بالعديد من الجوائز منها: جائزة الأكاديمية اليابانية لأفضل فيلم تحريكي وأفضل موسيقى وجائزة آني للإنجاز المتميز في كتابة منتج تحريكي وجائزة جمعية بوسطن للنقاد السينمائيين لأفضل فيلم تحريكي وجائزة جمعية نقاد أوهايو السينمائيين لأفضل فيلم أجنبي وجائزة جولدن تريليرز لأفضل مقطع تلفزيوني أجنبي وجائزة هارتلاند للأفلام لأكثر صورة مؤثرة وجائزة دائرة نقاد نيويورك السينمائيين لأفضل فيلم تحريكي وجائزة دائرة نقاد سينما المرأة لأفضل فيلم عائلي وغيرها من الجوائز. 

فيما يعرض يوم غد الاثنين "حديقة الكلمات"، من إخراج ماكوتو شينكاي، ومدته 46 دقيقة، تحريكي، باليابانية مع ترجمة إلى الإنجليزية، إنتاج 2013، وجاء في التعريف به: «تاكاو»، طالب في المرحلة الثانوية يحلم بأن يصبح صانع أحذية، يوما من المدرسة ليرسم تصميمات للأحذية في حديقة ماطرة. لم يكن يعلم عندها كم ستتغير حياته حين يقابل الفتاة الغامضة «يوكينو»، التي تكبره سناً ولكنها ليست أكثر حكمة منه، حيث تبدو حياتها بلا هدف. 

يبدأ الاثنان علاقة غير عادية عبر التقائهما في نفس الحديقة في الأيام الماطرة. لكن موسم المطر قارب على الانتهاء تاركاً وراءه العديد من الأمور التي لم يتشاركانها بعد  

حاز الفيلم جائزة «ساتوشي كون» وجائزة الجمهور في مهرجان فنتازيا الدولي للأفلام في عام 2013 وجائزة أفضل فيلم تحريكي وجائزة «آي تيونز» في مهرجان شتوتغارت للأفلام التحريكية عام 2014. 

نضال برقان، (الدستور)

19/3/2017