أمسية تناقش أثر اللجوء على المجتمع الأردني
11 / 09 / 2017

نظم مركز الملك عبد الله الثاني الثقافي في الزرقاء مساء الأحد 10/9/2017، أمسية ناقشت أثر اللجوء على المجتمع الأردني بحضور مدير الثقافة الدكتور منصور الزيود .
وأكد رئيس جمعية طفل الحرب محمد العدم أن استقبال اللاجئين يندرج ضمن الواجب القومي والإنساني للدولة الأردنية، مشيرا إلى أن هناك آثارا سلبية للجوء على المجتمع الأردني .
وأشار إلى أن الآثار السلبية للجوء تمثلت في الضغط على الخدمات المقدمة للمواطنين الأردنيين في ظل شح المياه ومحدودية الموارد، كما أن نسبة اللاجئين في المخيمات المخصصة كانت قليلة جدا بالمقارنة مع اللاجئين الذين أقاموا في المدن الأردنية، مبينا أن اللجوء أسهم بارتفاع إيجارات البيوت وارتفاع نسبة البطالة بين الشباب الأردني.
من جهته، قال رئيس جمعية أبناء الوطن حسين الدهامشة أن اللجوء أثر على المجتمع الأردني في ظل انخفاض الدعم المقدم من المنظمات الدولية للاجئين، حيث دفعهم ذلك للبحث عن أعمال بأجور منخفضة ما أثر على مستوى الأجور للعمال الأردنيين.
ولفت إلى تأثير اللجوء من النواحي الصحية والتعليمية وزيادة العبء على وزارة التربية والتعليم، حيث أصبح هناك ضغط على المدارس واكتظاظ في الصفوف المدرسية واللجوء الى التعليم بنظام الفترتين رغم سلبياته.

(بترا)

11/9/2017