اتحاد الكتاب والأدباء يعلن نتائج مسابقة القدس
16 / 11 / 2017

 

حاز المحامي عمران السلامات على المركز الأول في مسابقة القدس عن موضوع الاستيطان الإسرائيلي منذ عام 1967 التي نظمها اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين للعام 2017.
وجاءت منار طعاني في المركز الثاني، ووائل عبد ربه في المركز الثالث، وحسن سلامة في المركز الرابع، وعون قاسم محمد في المركز الخامس، ود. جمال الدبعي حياصات سادساً.
واستهل الحفل بكلمة رئيس الاتحاد الشاعر عليان العدوان، تلاه عرض فيلم وثائقي عن الأحداث الجارية في الأراضي المحتلة.
العدوان في حفل رعاه عضو الاتحاد، ورجل الأعمال وليد ابراهيم ، قال إنه يصادف في وقت إعلان الجائزة، ذكرى ميلاد القائد الباني والذي أمر بإعمار القدس وقبة الصخرة المغفور له الحسين ابن طلال.
وقال العدوان في الحفل الذي أداره د. ربيحة الرفاعي، إننا نستذكر معركة السموع عام 1966 التي حقق فيها البواسل من الجيش العربي آيات المجد والبطولة، ونستذكر الذكرى الأليمة لوعد بلفور الذي لن يتحقق، وتصادف ذكرى إعلان استقلال دولة فلسطين الذي أعلنه الرئيس الراحل ياسر عرفات في الجزائر عام 1988.
وكان د. مهدي العلمي عن اللجنة المقررة للجائزة والمكونة من: د.خلف القيسي، فتحي سبيتان، عبدالرحمن مبيضين، قدم إضاءة عن عمل اللجنة، ليعلن مقرر ومنسق الجائزة محمود رحال أسماء الفائزين.
إلى ذلك تحدث الداعم للمسابقة وليد ابراهيم: معرباً عن سعادته أن يكون داعما لهذه المسابقة الثقافية والتي تحمل أسم أغلى مدينة على قلب كل عربي ألا وهي القدس زهرة المدائن ، داعياً إلى صمود المرابطين فيها.
وأكد السلامات نيابة عن الفائزين أن قضية الاستيطان قضية العرب والمسلمين عامة وقضية الفلسطينيين والأردنيين خاصة، وقال إن الشعب الاردني والفلسطيني قدم الاف الشهداء للقضية الفلسطينية كما أكد أن دور الهاشميين في الدفاع عن المقدسات والوصاية الهاشمية على القدس.
في ختام الحفل سلم رئيس الاتحاد الجوائز لمستحقيها، وتم تكريم راعي الجائزة.

(الرأي)

16/11/2017