Black & White
أبو رمان يرعى حفل توزيع جوائز رابطة الكتاب الأردنيين
-A +A
13 / 12 / 2018

 

برعاية وزير الثقافة والشباب د. محمد أبو رمان أقامت رابطة الكتاب الأردنيين حفل توزيع "جوائز رابطة الكتاب الأردنيين للعام 2018" الذي أداره الناقد محمد المشايخ.، وذلك مساء الأربعاء 12/12/2018 في دائرة المكتبة الوطنية.

 

وقد سلم وزير الثقافة ورئيس رابطة الكتاب الجوائز على الفائزين وهم: الروائي الشاعر أحمد أبو سليم/ جائزة الأديب جمال أبو حمدان عن روايته "كوانتوم"، وفازت د. أماني سليمان بجائزة القاص خليل قنديل للقصة القصيرة عن  مجموعتها القصصية "جوار الماء"، فيما فاز بجائزة الروائية والقاصة د. رفقة دودين للعمل التطوعي، جمعية بيت الثقافة والفنون الثقافية، التي ترأسها الشاعرة د. هناء البواب.

رئيس الرابطة د. محمود الضمور رحب بوزير الثقافة وشكر لجنة التحكيم التي وصف أداءها بالموضوعية والنزاهة، مشيرا إلى ان الرابطة دأبت منذ تأسيسها على تكريم مبدعيها من الكتاب والشعراء والباحثين، وقد خصصت في هذا العام ثلاث جوائز باسم ثلاثة من زملائنا الراحلين بدعم من سجل الجمعيات في وزارة التنمية الاجتماعية وبالتعاون مع وزارة الثقافة.

الروائي الشاعر أحمد أبو سليم شكر لجنة التحكيم التي اختارت روايته "كوانتوم"، لتحمل اسم الجائزة، وشكر الرابطة التي وفرت هذا المناخ، وعملت جاهدة من أجل أن يكون هذا الحفل.

من جانبها قالت د. أماني سليمان: سعيدة بأن أنال جائزة في مجال القصة القصيرة تتوشح باسم رفيع مضيء، هو الأديب الراحل "خليل قنديل"، الذي حرص على ضرورات الإمتاع في الكتابة السردية، فوفر في قصصه مدى من المتعة الجمالية التي لا تنفصل عن بنية القصة القصيرة وطبيعتها السردية، والذي استمد قصصه من الواقع وامتداداته التخييلية ذات الطبيعة الشعبية، وسجل قنديل في منتجه الإبداعي نبض الناس العاديين وبلاغة أحوالهم ومنطوقهم ومعتقداتهم وجوانب من وعيهم وأساطيرهم لفهم الواقع بتنويعاته وغرائبه.

وأضافت سليمان أن للجوائز دورا في تشجيع الكتاب على مواصلة إنتاجهم، وهي روافد معنوية في حياتهم وتجربتهم، وتضع الكاتب أمام مسؤولية كبيرة، فمنوط بمن ينال جائزة ان يقلق كثيرا، وتعني أن عليه الابتداء من حيث انتهى باتجاه طريق جديد، يكتشف فيها مستوى ابداعيا جديدا يأخذه بعيدا عما انجزه، وينأى به عن هاوية التكرار والدوران حول تجربته الإبداعية السابقة، والبحث عن آفاق جديدة.

فيما اعتبرت رئيسة جمعية بيت الثقافة والفنون الثقافية، الشاعرة د. هناء البواب التطوع مخزون ثقافي اجتماعي، فلا يوجد فرد أردني إلا وله من التطوع نصيب، كما أن الثقافة التطوعية يجب ان تكون كسلوك يومي في المجتمع، مشيرة إلى أن أصدقاء بيت الثقافة والفنون هم أصحاب هذا الفضل ليكون بيتنا هو الأرضية الرحبة التي تقول لكل العالم هناك من يعرف طعم الحب ويدركه.

ويذكر ان قيمة كل من هذه الجوائز (1500) ديناراً، مقدمة من صندوق دعم الجمعيات بوزارة التنمية الاجتماعية.

 عزيزة علي