Black & White
وزير الثقافة يرعى حفل تخريج مبادرة شبابية لـ "أثر"
-A +A
30 / 12 / 2018

 

أقيم في مركز الملك عبدالله الثاني الثقافي بالزرقاء يوم السبت 29/12/2018 حفل تخريج المشاركين في مشروع "نبادر لتعزيز منعة الشباب ومجتمعاتهم في الأردن" الذي رعاه وزير الثقافة والشباب الدكتور محمد أبو رمان ونفذته جمعية أثر بالشراكة مع منظمة "ميرسي كور" وبدعم من السفارة البريطانية.

وتضمن الحفل، الذي حضره أمين عام وزارة الشباب ثابت النابلسي ومدير ثقافة الزرقاء رياض الخطيب ونائب المحافظ الدكتور بلال النسور ومدير شباب الزرقاء محمد جرادات ومدير مدينة الأمير محمد بالزرقاء محمود بني سلامة، كلمة لوزير الثقافة أكد من خلالها على أهمية دعم فئة الشباب في محافظة ترتفع فيها شريحة الشباب، مؤكداً أنه سيتم تفعيل جميع المراكز الشبابية بلواء الرصيفة والزرقاء ككل ودمجها من ناحية ثقافية وشبابية.

وتحدث رئيس جمعية "أثر" أنس بيليه في كلمة له عن بداية تأسيس الجمعية ونسبة الفرص التي تقدمها هذه للواء الرصيفة الذي يوجد فيه ما يقارب 500.000 شاب وشابة ممن ليس لديهم الفرصة الكافية لتحقيق الذات، مبينا أن للجمعية دوراً في تعزيز الهوية الوطنية وشعور الانتماء للشباب.
وبينت هند المعايطة ممثلة منظمة "ميرسي كور" دور منظمات المجتمع المدني في دعم المجتمعات المحلية. وتخلل الحفل فقرة تدريب على اللغة الإنجليزية قدمها مجموعة من الشباب بينوا من خلالها أهمية الأطفال وضرورة إعطائهم الوقت الكافي ضمن أغنية اليونيسف، وأعقب ذلك فقرة تدريب المغامرة كأول نادي مغامرة للفتيات في الأردن أظهر أبرز التحديات والصعوبات أمامهن، خصوصاً وقد قدمنه بزي المغامرة، ومن ثم تدريب الإعلام الذي يظهر الصورة النمطية للإعلام والدور الذي تلعبه وسائل الإعلام في نقل الصورة والحدث، ليتم تقديم فقرة تدريب الثقافة الرياضية من خلال اسكتش بسيط بعنوان لا للتعصب، وقبول الآخر، إضافةً إلى عرض مسرحية هدفت إلى الحد من العنف بين الشباب والتنمر.

ريم العفيف، (الرأي)

30/12/2018