Black & White
"ثقافة إربد" خلال 2018.. فرق فنية عالمية ومهرجانات ومؤتمرات متميزة
-A +A
02 / 01 / 2019

  في إطار دعم الحراك الثقافي وتوفير مناخ إبداعي تستفيد منه المواهب  على تعدد مجالاتها الإبداعية من الأنشطة الثقافية والعروض السينمائية والورش المسرحية والفنون الشعبية والإبداعية ومجال الرسم والنحت بأنواعها في محافظة إربد شهد مركز إربد الثقافي على مدار العام حضوراً كبيراً من قبل الزوار والمهتمين من أبناء المجتمع المحلي للاطلاع ومشاهدة المنتج الثقافي المتنوع ما بين المحلي والدولي والذي قدمته مديرية ثقافة محافظة إربد ضمن جدول أعمال الخطة السنوية لعام 2018 >

 نظمت مديرية ثقافة محافظة إربد في الخامس والعشرين من كانون الثاني اجتماعاً عاماً للهيئات الثقافية في لواء الرمثا نوقشت خلاله آلية تقديم المشاريع الثقافية بمناسبة اختيار لواء الرمثا عن اقليم الشمال مدينة للثقافة الأردنية، وتم خلاله الاتفاق على تنويع المشاريع الثقافية والفلكلورية المشاركة في فعاليات مدينة الثقافة المزمع افتتاحها في الأول من نيسان – إبريل.                                

 وفي الثامن والعشرين من كانون الثاني- يناير استضافت مديرية ثقافة إربد على خشبة مركز إربد الثقافي، فرقة راجستاني للفنون الهندية، في إطار التبادل الثقافي بين المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية الهند الصديقة وبدعم من المجلس الهندي للعلاقات الثقافية، وقدمت الفرقة عدداً من الرقصات الشعبية في جمهورية الهند ومعزوفات على الآلات الموسيقية التقليدية.

كما استضافت في السادس من شباط فرقة تيانفو الصينية للأداء الفني الفلكلوري في إطار أنشطة التواصل والتبادل الثقافي بين المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية الصين الصديقة، قدمت خلالها الفرقة على مسرح مركز إربد الثقافي لوحات فنية تناولت التعريف بفن الدراما الصينية وفن الدمى واوبرا ستشوان كما عرضت الأداء البهلواني والموسيقى.                                                                          

وخلال شهر آذار نظمت في مركز إربد الثقافي مجموعة من معارض الفنون التشكيلية والعروض السينمائية والمسرحية، فأقامت مديرية ثقافة إربد في جاليري مركز إربد الثقافي معرضاً للفنون التشكيلية للفنانة أماني الشوحة اعتمد على تقديم الفن التجريدي وإظهار ملامح الوجوه وتعبيراتها من خلال التشكيل والألوان وعرض في مركز إربد الثقافي فيلما رسالة قيد التسليم إخراج حمزة ملحم و نورا اخراج رولا حجي في إطار سعي مديرية الثقافة لبث الذائقة السينمائية في المجتمع المحلي إضافة إلى دعم سينما الشباب والترويج للوجوه الصاعدة على المستوى الداخلي.

وخلال شهر آذار استضافت قاعة المؤتمرات والندوات عرض مسرحية قش كالذهب – مونودراما أطفال إخراج سهاد الزعبي ضمن أنشطة التعاون الثقافي مع مديرية الفنون والمسرح، وعرض على شاشة مركز إربد الثقافي فيلما العشاء الأخير اخراج محمد علوان وخلف الكواليس اخراج عوني قندح في إطار دعم سينما الشباب والترويج للوجوه الصاعدة على المستوى الداخلي في المحافظات.                                                                                           

كما احتفت مديرية ثقافة إربد بيوم الشعر العالمي بمشاركة نخبة من الشعراء الأردنيين في الشهر نفسه.

 وفي الأول من نيسان أطلقت وزارة الثقافة بالتعاون والتنسيق مع مديرية ثقافة إربد مشروع (مدينة الرمثا عن إقليم الشمال مدينة للثقافة الأردنية لعام 2018) بغرض توزيع مكاسب التنمية الثقافية على المحافظات الأردنية وربط المنتج الثقافي والتراثي بالمنتج السياحي والتعريف بالمثقفين، ودورهم في المجتمع والدولة، ورفع مستوى الوعي والذائقة الفنية لدى شرائح المجتمع وفئاته، وإبراز دور الثقافة  والفنون في التنوير ومحاربة الظواهر المجتمعية السلبية.                                                                  

وفي العاشر من الشهر نفسه أقامت مديرية ثقافة إربد في مدارس إربد النموذجية معرضاً لمنشورات وزارة الثقافة بغرض إبراز دور وزارة الثقافة في تنشئة الجيل الجديد والترويج للقراءة بين الطلبة، كما شاركت المديرية بالتعاون والتنسيق مع مديرية ثقافة الزرقاء في اليوم الثقافي المفتوح في مخيم مريجيب الفهود في منطقة الأزرق،  واشتمل اليوم الثقافي المفتوح على عدد من الفعاليات التثقيفية والتوعوية والفقرات الفنية والأغاني والقراءات القصصية بهدف تقديم الدعم النفسي والاجتماعي للأطفال اللاجئين السوريين في المخيم والتخفيف من وطأة اللجوء عليهم.                                                                      

وخلال النصف الثاني من شهر نيسان استضافت ثقافة إربد عرضاً مسرحياً بعنوان العازفة للمخرجة دانا خصاونة وعرضين سينمائيين لفيلم "سراب" إخراج جمال جبريل وفيلم "بين حاويتين" إخراج فايز دعيبس في إطار سعي مديرية ثقافة إربد إلى دعم سينما الشباب والترويج للوجوه الصاعدة على المستوى الداخلي.

وفي أواخر شهر نيسان انطلقت في قاعة المؤتمرات والندوات فعاليات مهرجان إربد الشعري الثاني – دورة عرار الذي تضمن أمسيات شعرية وحلقات نقدية تناولت الشعر الأردني في القرن العشرين.

واحتفلت مديرية ثقافة إربد على خشبة مسرح مركز إربد الثقافي بعيد استقلال المملكة الثاني والسبعين  للتأكيد على معاني الاستقلال ودلالاته الوطنية وضرورة تعزيز العمل المشترك بما يخدم مصالح الأردن والأمة العربية.                                                                                             

أما شهر حزيران فشهد إطلاق فعاليات مهرجان الحصاد الثامن للثقافة والفنون وتأتي فكرة المهرجان الأساسية الذي تنظمه مديرية ثقافة إربد سنوياً في سياق التمسك بالجذور والعودة إلى الأرض وإنعاش ذاكرة النشء الجديد وربطه بماضيه وتراثه العريق والغني.                                                         

وفي الأول من تموز  انطلقت الدورات التدريبية الصيفية للفنون التشكيلية والموسيقى في مركز إربد الثقافي في  إطار حرص مديرية الثقافة على استثمار طاقاتها وإمكاناتها في خدمة المجتمع والإنسان، وانسجاماً مع استراتيجيته لملء أوقات الفراغ بما هو مفيد وخلاق.

كما أطلقت خلال الشهر نفسه في قاعة المؤتمرات والندوات حفلاً لتكريم شخصية العام الثقافية في محافظة إربد لعام 2018 في إطار حرض وزارة الثقافة على الاهتمام بالشخصية الوطنية والفاعلة والمؤثرة في الفعل الثقافي، وتحفيز المبدعين على ثقافة التميز إضافة إلى تسليط الضوء على قصص النجاح وأن أصحابها محط أنظار وبؤرة اهتمام وزارة الثقافة الأردنية سواء أكانت على المستوى الوطني أو الدولي.

كما انطلق في شهر تموز في قاعة المؤتمرات والندوات مؤتمر القدس بين الفكر والفعل بغرض التأكيد على الرعاية الهاشمية لمدينة القدس وحق الشعب الفلسطيني باسترداد أراضيه وحقوقه من الكيان الصهيوني المغتصب والتأكيد على أهمية سلاح الفكر في مواجهة التحديات ودور الخطاب الأدبي حول القدس في إيقاظ الوعي ونصرة القدس.

وخلال تموز أيضاً استضافت مديرية ثقافة إربد بالتعاون والتنسيق مع نقابة الصحفيين حوارية حول الشباب والهوية الوطنية بغرض التأكيد على دور الإعلام والثقافة في صياغة الهوية الوطنية، شارك فيها وزير الثقافة الأسبق جريس سماوي.                                        

أما في أوائل آب فاستضافت مديرية ثقافة إربد على خشبة مركز إربد الثقافي مسرحية "عنب أسود" من إخراج عبد الله جريان..                                                                                       

كما نظمت في الشهر نفسه كرنفال الأطفال الثالث، وهو النشاط الرئيسي الموجه للأطفال في محافظة إربد.

وفي أيلول أطلقت مديرية ثقافة إربد ملتقى القصة القصيرة الأول في قاعة المؤتمرات والندوات في إطار الاهتمام بالقصة القصيرة والقصة القصيرة جدا،ً خاصة وأنها تشهد تطوراً ملحوظاً على مستوى المملكة واستقطاب الطاقات الشابة لإبراز منتجاتهم الإبداعية.                                                  

كما شهد أيلول استضافة مركز إربد الثقافي لمهرجان الأفلام الأوروبية في دورته الثلاثين في إطار التشاركية ما بين مديرية ثقافة إربد والهيئة الملكية للأفلام والمؤسسات ذات العلاقة على المستويين المحلي والدولي.  

وفي الثاني من تشرين الأول أطلقت ثقافة إربد مؤتمر محافظة إربد الثالث بعنوان (حوران الثقافة والتراث)  ضمن فعاليات لواء الرمثا عن إقليم الشمال مدينة للثقافة الأردنية لعام 2018، بهدف تقديم دراسات جادة تراثية وفنية وتاريخية وأنثروبولوجية حول محافظة إربد استعداداً لنشرها في أقرب وقت ممكن في إطار التحضير للاحتفال بمدينة إربد عاصمة للثقافة العربية عام 2021.

 وفي تشرين الأول أيضاً نظمت  ثقافة إربد بالتعاون والتنسيق مع مديرية ثقافة الطفل ورشة حول إعداد الممثل المسرحي للأطفال وتناولت الورشة التي شارك فيها مجموعة من طلبة المدارس كيفية تبادل الأحاسيس والمشاعر ونقلها للجمهور المتلقي، إلى جانب تدريبات لمخارج الألفاظ والتركيز على نماذج معدة مسبقاً للأصوات من خلال حلقات تدريبية مكثفة.                                                                   

كما نظمت المديرية في الشهر نفسه في قاعة المؤتمرات والندوات في جامعة اليرموك ندوة العمل الثقافي في إربد: الحاضر والمعوقات والتطلعات بالتشارك مع كرسي عرار، كما شاركت المديرية في تنظيم مشروع جلتون الموسيقي مبادرة إحياء التراث في محافظة إربد في دار السرايا.                                 

 وفي الثلاثين من تشرين الأول استضافت مديرية ثقافة إربد ضمن مشروع قافلة الأفلام بالتعاون مع الهيئة الملكية للأفلام عرض فيلم بيليه مولد الأسطورة في إطار الاهتمام بالسينما ضمن البرامج الثقافية.                                                                                              

وقد اختتمت المديرية نشاطاتها لعام 2018 بتنظيم مؤتمر الرواية الأردنية الرابع بعنوان (الرواية اليتيمة) بمشاركة نخبة من الروائيين والنقاد الأردنيين.

وبذلك فقد قدمت المديرية وجبات ثقافية دسمة منوعة بينها المهرجانات الشعرية والفلكلورية والمؤتمرات العلمية والأمسيات والمحاضرات المنوعة والاحتفالات الوطنية في إطار رسالة وزارة الثقافة التنويرية في المجتمع.

 

(مديرية ثقافة محافظة إربد)