Black & White
إشهار أول فيلم وثائقي متلفز يوثق التواجد المسيحي في المفرق
-A +A
28 / 10 / 2019

 

شهدت محافظة المفرق يوم السبت 26/10/2019 حفل إشهار أول فيلم وثائقي متلفز يحكي قصة التواجد المسيحي في المفرق بعنوان "مسيحيو المفرق" برعاية العين حسين المجالي .

ويعد الفيلم التلفزيوني الذي استغرق إعداده حتى إخراجه أكثر من عام ونصف العام إنتاجا متفردا من إنتاج وإشراف الصحفي فيصل بصبوص؛ يسرد عبر تسلسل تاريخي رحلة حياة وتواجد الطوائف المسيحية بالمفرق .

وتناول الفيلم التواجد المسيحي في الأردن كأقدم المجتمعات المسيحية في العالم وانتشر المسيحيّون فيه في بدايات القرن الأول.

وأظهر الفيلم خاصية احتضان المؤمنين المسيحيين عندما كانت الدعوة سرية خوفا من بطش الرومان ويدلل على ذلك الاكتشافات الاثرية التي بينت وجود اقدم كنسية في العالم في ارحاب ويعود تاريخها للقرن الاول الميلادي في موقع يضم العديد من الكنائس القديمة وتقريبا الى الفترة ما بين 33 و70 من القرن الاول الميلادي، 

وتضم المفرق وقراها كنائس تاريخية مهمة تعود للقرن الاول الميلادي كقرية حيان المشرف واكتشف فيها كنيستين اثريتين تعودان للعصرين الثاني والسادس الميلادي، وقرى ام النعام وام السرب وصبحة وصبحية وسما السرحان وحمامة وام القطين وام الجمال والفْدِين وقرية خطلة وغيرها الكثير مما يدلل على تواجد الديانة المسيحية منذ البدايات الاولى .

و تناول الفيلم العهد الحديث للمسيحين حيث ساهموا بإنشاء النواة الأولى لمدينة المفرق مع باقي العشائر الموجودة فيها كبني حسن والشوام والمعانية منذ عشرينات القرن الماضي بهدف التجارة نظرا لوجود سكة الحديد الحجازي بالمفرق ثم للعمل في شركة بترول العراق I.B.C والطريق البري لها .

وظهرت الحاجة لبناء الكنائس في المفرق مع ازدياد اعداد المسيحين فيها بعدما كان راعي كنيسة الحصن يقدم الرعاية الكنسية .

واليوم يوجد أربعة طوائف وهي اللاتين والروم الارثوذكس والروم الكاثوليك والطائفة الانجيلية، ويمارس المسيحيون طقوسهم وعباداتهم وتجارتهم وحياتهم بكل حرية.

ويساهم مسيحيو المفرق في بناءها يدا بيدا كنسيج اجتماعي عربي اصيل مع باقي ابناء المفرق كما ساهموا بإثراء الحركة التعليمية من خلال انشاء المدارس الخاصة، وأقاموا الجمعيات والدواوين لعشائرهم لمزيد من التواصل وخدمة المفرق بالحملات التطوعية في المناسبات المختلفة.

وتطرق الفيلم إلى بناء أول كنيسة بالمفرق بالتعاون مع الجنود الانجليز المعسكرين في المفرق آنذاك لتقديم الرعاية الكنسية للجنود والعمال في شركة نفط العراق وتم تدشينها في 20 / 4 / 1944 ثم بنى الأب فؤاد حجازين الكنيسة الحالية عام 1949 وتم تحويل الأولى الى مدرسة للذكور .

واكد بصبوص أن إنتاج الفيلم جاء بدعم من وزارة الثقافة على هامش اختيار المفرق مدينة الثقافة الأردنية في العام ٢٠١٧ بهدف توثيق التواجد المسيحي في المفرق عبر فيلم وثائقي مرجعي يقوم على تسلسل تاريخي يقوم على ذاكرة المكان والزمان والمرجعية العلمية .

وسرد بصبوص بعض القصص الواقعية للتواجد المسيحي والتلاحم المجتمعي بين أبناء الطوائف المسيحية والمسلمين من أبناء المفرق على اختلاف عشائرهم حيث جسد ذلك قيام الأب يوسف صوالحه خوري كنسية اللاتين آنذاك بإصلاح جهاز الصوت والسماعات في مسجد المفرق الكبير عند تعطلها ثم بادله إمام المسجد الشيخ العربي وعدد من أبناء المفرق بتبرعهم بالدم للأب صوالحه عندما احتاج ذلك بسبب مرض ألم به .

وبين بصبوص أن الاردن رغم الظروف الراهنة والمحيط الملتهب يعد أنموذجا للعيش الإسلامي المسيحي داعيا العالم للاطلاع على حالة الانسجام والتلاحم والوئام التي يعيشها أبناء الاردن مسلمون ومسيحيون التي أساسها قيادة هامشية حكيمة ومجتمع أردني واعي متماسك .

وعلى هامش حفل الإشهار انعقدت جلسة حوارية تناولت العيش الإسلامي المسيحي في الأردن تحت عنوان " الأردن أنموذجا" أدارها الصحفي مجحم العدوان ضمت العين حسين المجالي والأب نبيل حداد الرئيس التنفيذي لمركز التعايش الإسلامي المسيحي والنائب السابق جميل النمري ومدير آثار المفرق الدكتور اسماعيل بني ملحم 

تحدثوا فيها عن تميز الأردن عبر العالم والوئام والعيش السلمي بين جميع ابناءه .

وأكد المتحدثون على ضرورة وضع الأماكن التراثية على المسارات السياحية ودورها في تنمية المجتمعات وخلق فرص عمل لأبناء المنطقة .

وشكل الفيلم حالة من الافتخار والاعتزاز بين أبناء المفرق وشعور بالرضا والسعادة مطالبين ضرورة توثيق المعلومات التي تناولها الفيلم ونشرها في الخارج وتشجيع السياحة الأماكن الدينية الاسلامية والمسيحية.

وعبر مسيحيو المفرق عن تقديرهم وافتخارهم بهذا الجهد التوثيقي الذي يعرض لمرحلة من تاريخ حياتهم بالمفرق كتجربة فريدة أولى من نوعها على مستوى العالم تجسد عمق وحسن العلاقة بين المسيحين والمسلمين في المفرق بشكل خاص وعلى مستوى الأردن بشكل عام .

وانتهى حفل الإشهار الذي حضره نواب وأعيان ورئيس مجلس المحافظة وجمع غفير من أبناء المجتمع المحلي بمعزوفات ومقاطع فلكلورية ووصلات غنائية وطنية قدمها فرقة كشافة كنيسة الروم الأرثوذكسي.

(الدستور)

28/10/2019