Black & White
(المستقبل الذي نصبو اليه) مبادرة للأمم المتحدة احتفالا بذكرى تأسيسها الـ 75
-A +A
19 / 07 / 2020

 

احتفالاً بالذكرى السنوية الخامسة والسبعين لإنشائها التي توافق (21/9/2020) تطلق الأمم المتحدة (حواراً)، ويُتوقع أن يكون هذا الحوار، الذي يُطلقه الأمين العام للأمم المتحدة أكبر حوار في العالم وأبعده مدى على الإطلاق حول إرساء المستقبل الذي نصبو له.

ويستطيع أي شخص أن يُشارك في الحوار. سيعمل (حوار75UN) سواء على شبكة الإنترنت أو خارجها، ليشاركوا في حوارات رسمية أو غير رسمية، والأمثل أن يكونوا من جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة البالغ عددها 193 دولة. وسيعبّر هؤلاء عن آمالهم ومخاوفهم، وسينظرون في المخاطر والفرص، وسيحاولون إيجاد سبل للتعاون العالمي. فيما يلي الفئات التي يمكنها المشاركة:

  • الحكومات الوطنية والمحلية والإقليمية
  • صانعو القرار على الصعيد السياسي، بما في ذلك البرلمانيون
  • الشباب، بما في ذلك شباب المدارس والجامعات والحركات الشبابية المحلية والدولية
  • المجتمع المدني، بما في ذلك التعاونيات والنقابات والجهات غير الحكومية والحركات الشعبية
  • شركات القطاع الخاص
  • المؤسسات الوقفية
  • الأوساط الأكاديمية ومجامع الفكر
  • وسائل الإعلام: سواء الرقمية أو التقليدية أو وسائط التواصل الاجتماعي
  • منظومة الأمم المتحدة (المكاتب والأفراد)
  • المنظمات الإقليمية
  •  الأفراد 

ستُتاح بيانات إحصائية عن طريق استطلاعات الرأي وتحليلات وسائط الإعلام التي ستنجز على صعيد العالم بموازاة الحوار بعد تجميعها على قادة العالم، وستُعمم على نطاق واسع. 

الأسئلة التوجيهية للنقاش:

  • ما شكل العالم الذي تريد أن يصبح واقعًا بعد 25 عامًا من الآن.
  • ما شكل العالم الذي سنعيش فيه بعد ٢٥ عامًا من الآن خاصة إذا استمرت الأمور في العالم على منحاها الحالي؟
  • ما الذي تريد أن تشيره على الأمين العام للأمم المتحدة بالتركيز عليه على سبيل الأولوية
  • ليتسنى تدبير هذه القضايا؟
  • كيف يمكن أن نسد سوياً الفجوة بين ما نصبو أن يكون عليه العالم وما قد يؤول إليه إذا لم نجد طرقًا أفضل لتدبرّ المنحنى الذي تسير فيه الأمور في الوقت الحاضر؟

يمكن اختيار مجال واحد أو أكثر من هذه المجالات أو إضافة مجال آخر:

  • تغير المناخ والقضايا البيئية مثل التلوث وزوال الغابات.
  • الفقر وعدم المساواة.
  • التكنولوجيات الجديدة مثل وسائل التواصل الاجتماعي، والذكاء الاصطناعي.
  • التحولات الديمغرافية مثل النمو السكاني، وشيخوخة السكان، والهجرة، والتوسع الحضري.
  • التهديدات الأمنية مثل النزاعات المسلحة، وحروب الفضاء الإلكتروني، والجريمة والعنف.
  • انهيار الثقة بين الحكومات من جهة، وبين الشعوب والحكومات من جهة أخرى.

يمكن المشاركة بما يلي:

  • مقالة قصيرة 300-500 كلمة.
  • تسجيلات فيديو أو تسجيلات صوتية مع شهادات من الأشخاص المشاركين.
  • صور أو قصص تم إنشاؤها من بيانات التواصل الإجتماعي.

للتسجيل ولمزيد من التفاصيل على الرابط https://www.un.org/ar/un75/join-conversation