Logo 2 Image




النجار تقرأ قصصا للأطفال في يومهم العالمي

برعاية وزيرة الثقافة هيفاء النجار، انطلقت يوم السبت 20/11/2021 فعاليات مهرجان مركز الأميرة سلمى للطفولة، الذي نظمته مديرية ثقافة  محافظة الزرقاء. 
وقالت النجار: إننا نحتفل بالطفل طوال العام، لكننا نحتفي به اليوم أكثر، تزامنا مع احتفال العالم به، لنؤكد على دوره وأهميته في بناء مجتمعاتنا، فهو اللبنة الأولى لأي مجتمع، وتنشئته على المبادئ والقيم والأخلاق، ستجعلنا مطمئنين لمستقبل أمتنا و بلدنا، والتوعية بحقوقه ومعرفة متطلباته من واجباتنا التي يجب أن نسعى لتحقيقها. 
وأكدت على أن جميع الأطفال في الأردن متساوون في حقوقهم، بالرعاية الصحية، والتعليمية والحماية من التمييز والعنف الى جانب تأمين مساحات آمنة لهم لتنمية مواهبهم و إبداعاتهم. 
وجالت الوزيرة النجار  في مرافق مركز الأميرة سلمى للطفولة واطلعت على معرض لكتب الأطفال  ومعرض لرسوماتهم، وأكدت على أهمية  تطوير برامج المركز  الذي يُعد متنفسا لأطفال محافظة الزرقاء، من خلال البرامج المتنوعة والورش التي يقدمها، شاكرة للقائمين عليه جهودهم و تفانيهم. 
وحضرت النجار جانبا من مناقشات أعضاء برلمان الطفل الأردني الذي يعتبر الأول من نوعه في المنطقة، مشيدة بالدور الذي يؤديه في ترسيخ الفكر الريادي والابتكاري لدى الأطفال، مما يؤهلهم لمواجهة التحديات والصعوبات مستقبلا بعقول واعدة متفتحة. 
وقامت بقراءة قصص للأطفال زوار مكتبة مركز الأميرة سلمى للطفولة وحاورتهم  في مضمون القصص وأهدافها وما تعلموه منها.
يذكر ان المهرجان الذي أقيم ليوم واحد اشتمل على فقرات أدبية وفنية منها: قراءة قصائد شعرية، وعرض مسرحيات ترفيهية، ودبكات ورقصات فلكلورية تتغنى بالوطن والقيادة الهاشمية.


كيف تقيم محتوى الصفحة؟