Logo 2 Image




وزيرة الثقافة تدعو لصناعة محتوى ثقافي يبرز القيم الأردنية

قالت وزيرة الثقافة هيفاء النجار إن الوزارة تضع على سلم أولوياتها تقديم منتج ثقافي بِسِمة ريادية لمدينة إربد عاصمة للثقافة العربية، وإنتاج مشروع إبداعي قائم على الشراكة والإنسان ويعكس الرؤية الملكية السامية.
ودعت النجار خلال اجتماع توجيهي لمديري وزارة الثقافة إلى التركيز على صناعة محتوى ثقافي يبرز قيم الدولة الأردنية وتعزيزها من خلال توزيع مكاسب التنمية الثقافية بعدالة من خلال التركيز على العمل الثقافي في المحافظات بما فيها من إرث وطني.
ولفتت النجار إلى ضرورة نشر ثقافة الإبداع من خلال تكثيف التشبيك مع الجامعات وتسليط الضوء على الابتكار ومواكبة التكنولوجيا مثل جامعة الحسين التقنية وجامعة العلوم والتكنولوجيا.
كما كشفت عن السعي لإعادة تأهيل مدينة أم قيس كإرث ثقافي وإنساني بالتعاون مع الجهات الشريكة.
وأكدت النجار أهمية الصناعات الثقافية والتشريعات المرتبطة بها كأولوية وطنية، لما لها من دور في الحفاظ على الهوية والموروث الثقافي بأصالته، وأضافت أن هذه الصناعات تمثل «فرصة اقتصادية معرفية مهمة»، مشيرة إلى مواكبة التطور التكنولوجي ودمج موضوع الاقتصاد الرقمي مع المنتج الثقافي الذي سيجري تقديمه في إطار احتفالية إربد عاصمة للثقافة العربية.
شروق العصفور، (الرأي)
5/1/2022


كيف تقيم محتوى الصفحة؟